منتدى معلم الكيمياء _ العقبة
اهلا وسهلا بك اخي الكريم ضيفا عزيزا ونتمنى ان تكون من افراد هذا المنتدى لتعم الفائدة والمعرفة وجزاكم الله عنا كل خير

تسجيلك يشرفنا فلا تبخل علينا

منتدى معلم الكيمياء _ العقبة

اهلا وسهلا بالاخ الكريم {زائر}
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
في دقيقه واحدة تستطيع ان تقول " سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته " أكثر من 10 مرات و هي كلمات تعدل أضعاف مضاعفة من أجور التسبيح والذكر .
في دقيقه واحدة تستطيع ان " تصلي على النبي " 20 مرة فيصلي عليك الله مقابلها 200 مرة .
في دقيقه واحدة " تستطيع ان ترفع يديك و تدعو بما شئت من جوامع الدعاء ".
في دقيقه واحدة تستطيع ان تقول " سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته " أكثر من 10 مرات و هي كلمات تعدل أضعاف مضاعفة من أجور التسبيح والذكر .
تحية طيبة من المعلمين إبراهيم الجيزاوي و مراد الزغل لأبنائنا الطلبة المجتهدين مع أمنياتنا لهم بالتقدم دوما
تحية طيبة من المربي الغاضل ابراهيم الجيزاوي والمربي الفاضل مراد الزغل لطلاب مدرسة عبد الله بن ابي السرح الاساسية للبنين على جهودهم الطيبة لانجاح منتداهم وجزاكم الله عنا وعن انفيكم كل خير
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» نصائح في الصحة
الإثنين أكتوبر 18, 2010 3:48 pm من طرف اهل الراية

» بادئات النظام العالمي
الخميس سبتمبر 23, 2010 5:14 am من طرف أبو حسن

» كل عام وانتم بخير
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:31 pm من طرف ابراهيم الجيزاوي

» نعي وتعزية
الخميس يوليو 29, 2010 1:25 am من طرف مراد الزغل

» خاص جدا بالمعلمين
الثلاثاء يوليو 20, 2010 7:57 pm من طرف أم جنة

» الدجاجة داخل الزجاجة
الأحد يوليو 18, 2010 4:59 pm من طرف rda.1957

» بعض صفات المعلم المتميز من وجهة نظر الطلبة
الخميس يوليو 15, 2010 11:43 pm من طرف أم جنة

» المعلم المبدع
الخميس يوليو 15, 2010 11:33 pm من طرف أم جنة

» بناء جدول المواصفات ( نشرة تربوية )
الأحد يوليو 11, 2010 10:54 pm من طرف اهل الراية

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

شاطر | 
 

 الناجح والفاشل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sirine
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 72
نقاط : 125
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 14/04/2009

مُساهمةموضوع: الناجح والفاشل   الأحد مايو 10, 2009 9:37 pm

الناجح والفاشل


حين يرتكب الناجح خطأ يقول : "هذا سيفيدني" سأتعلم الدرس

حين يرتكب الفاشل خطأ يقول: " لست السبب" انه خطأ الآخرين

الناجح يعلم أن نتيجة أي شيء منوطة به
الفاشل يؤمن بوجود سوء الحظ

الناجح يعلم أن المحن هي أحسن المعلمين في الحياة
الفاشل يحس أنه ضحية أمام أي محنة يواجهها

الناجح يواجه الصعوبات واحده بواحده
الفاشل يرى الصعوبات فلا يحاول مواجهتها

الناجح يحترم كلمته و يعمل بها
االشخص الناجح مثلك يكتب ردا حين يقرأ هذا الموضوع وقد يوصي غيره بقراءته

الشخص الفاشل مثله هو انسان اناني لن يتحمل عناء كتابة رد ولن يخبر غيره بقراءة الموضوع

لفاشل اذا أعطى كلمة فذاك لا يعني عمله بها. لأنه يجد المبرر دائما لعدم احترامه لكلمته

الناجح يقول : " أنا جيد لكن يمكن أن اكون أفضل"
الفاشل يقول : " لست أفضل من الآخرين و لن أكون أفضل منهم"

الناجح يسمع.. يفهم .. ثم يرد
الفاشل يتمنى فقط أن تنهي كلامك ليتكلم هو

الناجح يحترم من هم أعلم منه و يحاول التعلم منهم
الفاشل يقاوم من هم أعلم منه و يبحث دائما عن أخطائهم و يترصد لها

الناجح يشعر أنه مسؤول عن كل شيء يتعلق بعمله
الفاشل لا يتعب نفسه و يقول دائما " قد قمت بعملي"

الناجح يقول: يمكن ان يكون هناك طريقه أفضل لعمل هذا الشيء..."
الفاشل يقول: " أنا دائما أقوم بهذا الشيء بهذه الطريقة"

الناحج هو جزء من الحل
الفاشل هو جزء من المشكلة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عطر المساء
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 93
نقاط : 233
السٌّمعَة : 19
تاريخ التسجيل : 21/04/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: الناجح والفاشل   الإثنين مايو 11, 2009 5:06 pm

[img][/img]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عطر المساء
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 93
نقاط : 233
السٌّمعَة : 19
تاريخ التسجيل : 21/04/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: الناجح والفاشل   الإثنين مايو 11, 2009 5:17 pm

[img][/img]

[center]فروق بين الناجح و الفاشل
ليس من إنسان إلا ويود أن يكون ناجحاً في حياته، ولكن قليلاً منهم من يعرف كيف يفكر الناجح، وكيف يفكر الفاشل. ولذا، نجد كثيراً منهم يزعم أنه ناجح، في حين أن تفكيره لا يمكن إلا أن يقوده إلى الفشل، بل ربما إلى الفشل الذريع أو الفشل الفذ، أو الفشل الذي ليس له مثيل، أو الفشل المتميز أو قل ما شئت من أصناف الفشل المعتبر أو المعتق!!

وإليك الآن ثلاثة عشر فرقاً تميز تفكير الناجح عن تفكير الفاشل، وأنا أدعوك إلى التأمل فيها بعمق، ثم إلى تغيير نمط تفكيرك لينسجم مع تفكير الناجحين.

1- الناجح يفكر في الحل، والفاشل يفكر في المشكلة: رُوي أن رجلاً جاء إلى سليمان بن داود عليه السلام وقال: يا نبي الله، إن جيراناً يسرقون إوزي فلا أعرف السارق، فنادى: الصلاة جامعة، ثم خطبهم، وقال في خطبته: إن أحدكم ليسرق إوز جاره ثم يدخل المسجد والريش على رأسه، فمسح الرجل رأسه، فقال سليمان: خذوه فهو صاحبكم.

2- الناجح لا تنضب أفكاره، والفاشل لا تنضب أعذاره: خطب المغيرة بن شعبة وفتى من العرب امرأة، وكان الفتى شاباً جميلاً، فأرسلت إليهما أن يحضرا عندها فحضرا، وجلست بحيث تراهما وتسمع كلامهما، فلما رأى المغيرة ذلك الشاب، وعاين جماله علم أنها تؤثره عليه، فأقبل على الفتوى وقال: لقد أوتيت جمالاً فهل عندك غير هذا؟ قال: نعم، فعدد محاسنه ثم سكت. فقال المغيرة: كيف حسابك مع أهلك؟ قال: ما يخفى عليَّ منه شيء، وإني لأستدرك منه أدق من الخردل، فقال المغيرة: لكني أضع البدرة في بيتي فينفقها أهلي على ما يريدون فلا أعلم بنفادها حتى يسألوني غيرها. فقالت المرأة: والله لهذا الشيخ الذي لا يحاسبني أحب إليَّ من هذا الذي يحصي عليَّ مثقال الذرة، فتزوجت المغيرة.

3- الناجح يساعد الآخرين، والفاشل يتوقع المساعدة من الآخرين: قال الضحاك بن مزاحم لنصراني: لو أسلمت! فقال: ما زلت محباً للإسلام إلا أنه يمنعني منه حبي للخمر، قال: أسلم واشربها، فلما أسلم قال له الضحاك: قد أسلمت فإن شربتها حددناك، وإن ارتددت قتلناك، فاختر لنفسك، فاختار الإسلام وحسن إسلامه.

4- الناجح يرى حلاً في كل مشكلة، والفاشل يرى مشكلة في كل حل: روي أنه خرجت امرأتان ومعهما صبيان، فعدا الذئب على صبي إحداهما فأكله، فاختصمتا في الصبي الباقي إلى داود عليه السلام، فقال: كيف أمركما؟ فقصتا عليه القصة، فحكم به للكبرى منهما، فاختصمتا إلى سليمان عليه السلام، فقال: ائتوني بسكين أشق الغلام نصفين، لكل منكما نصف، فقالت الصغرى: أتشقه يا نبي الله؟ قال: نعم، قالت: لا تفعل ونصيبي فيه للكبرى، فقال: خذيه فهو ابنك، وقضى به لها.

5- الناجح يقول: الحل صعب لكنه ممكن، والفاشل يقول: الحل ممكن لكنه صعب: فقد أتي معن بن زائدة بثلاثمائة أسير من حضرموت، فأمر بضرب أعناقهم، فقام منهم غلام فقال: أنشدك الله ألا تقتلنا ونحن عطاش، فقال: اسقوهم، فلما شربوا، قال: اضربوا أعناقهم، فقال الغلام: أنشدك الله ألا تقتل ضيفانك، قال: أحسنت، وأمر بإطلاقهم.

6- الناجح يعتبر الإنجاز التزاماً، والفاشل لا يرى في الإنجاز أكثر من وعد يعطيه: وكم تحسر عمر بن الخطاب رضي الله عنه لما احتال عليه القائد الفارسي الهرمزان، حيث لما أراد عمر رضي الله تعالى عنه قتل الهرمزان استسقى ماء، فأتوه بقدح فيه ماء، فأمسكه الهرمزان في يده واضطرب. فقال له عمر: لا بأس عليك حتى تشربه، فألقى الهرمزان القدح من يده، فأمر عمر بقتله، قال الهرمزان: أوَ لم تُؤمِّني؟ فقال عمر: كيف أمنتك؟ قال الهرمزان: قلت لا بأس عليك حتى تشربه، وقولك لا بأس عليك أمان، ولم أشربه، فقال عمر: قاتلك الله أخذت مني أماناً ولم أشعر.

7- الناجح لديه أحلام يحققها، والفاشل لديه أوهام وأضغاث أحلام يبددها: حاول المقوقس خداع عمرو بن العاص رضي الله عنه لما حاصره، فأمر الرجال أن يقوموا بسلاحهم مقبلين بوجوههم إلى الخارج "أي إلى المسلمين"، وأمر النساء أن يقمن على أسوار بابليون مقبلات بوجوههن إلى الداخل ليكثروا عددهم فيُرهبوا المسلمين، فأرسل إليه عمرو بن العاص رضي الله عنه ليعلن عليه حرباً نفسية ذكية هي أشد مما سعى إليه، حيث كتب له: إنا قد رأينا ما صنعت، وما بالكثرة غلبنا، فلقد لقينا هرقل قبلكم فكان من أمره ما كان. فلما وصل الكتاب إلى المقوقس كان له أثر عميق في نفسه، فقال لأصحابه: صدق هؤلاء القوم، أخرجوا مَلِكَنَا من مملكته حتى أدخلوه القسطنطينية، فنحن أولى بالإذعان.

8- الناجح يقول: عامل الناس كما تحب أن يعاملوك، والفاشل يقول: اخدع الناس قبل أن يخدعوك.

9- الناجح يرى في العمل أملاً، والفاشل يرى في العمل ألماً.

10- الناجح ينظر للمستقبل ويتطلع لما هو ممكن، والفاشل ينظر للماضي ويتطلع لما هو مستحيل.

11- الناجح يختار ما يقول، والفاشل يقول دون أن يختار: سخط هارون الرشيد على حُميد الطوسي فدعا له بالسيف والنطع، فبكى، فقال: ما يبكيك؟ قال: والله ما أفزع من الموت فإنه لابدَّ واقع، وإنما بكيت أسفاً على خروجي من الدنيا وأمير المؤمنين ساخط عليَّ، فضحك هارون وعفا عنه.

12- الناجح يناقش بقوة ولكن بلغة لطيفة، والفاشل يتشبث بالصغائر ويتنازل عن القيم.

13- الناجح يصنع الأحداث، والفاشل تصنعه الأحداث: فقد روي أن رجلاً قصد الحج فاستودع إنساناً مالاً، فلما عاد طلبه منه، فجحده المستودع، فأخبر بذلك القاضي إياساً، فقال: أعَلِمَ بأنك قد جئتني؟، قال: لا، فقال: عد إليَّ بعد يومين، ثم إن القاضي إياساً بعث إلى ذلك الرجل فأحضره، ثم قال له: قد تحصلت عندي أموال كثيرة لأيتام وغيرهم وودائع للناس وإني مسافر سفراً بعيداً، وأريد أن أودعها عندك لما بلغني من دينك وتحصين منزلك، فقال الرجل: حباً وكرامة، قال إياس بن معاوية: فاذهب وهيئ موضعاً للمال وقوماً يحملونه. فذهب الرجل وجاء صاحب الوديعة، فقال له القاضي إياس: امض إلى صاحب، وقل له: ادفع إليَّ مالي وإلا شكوتك للقاضي إياس، فلما جاء وقال له ذلك، دفع إليه ماله واعتذر إليه، فأخذه وأتى إلى القاضي إياس وأخبره. ثم بعد ذلك أتى الرجل ومعه الحمالون لطلب الأموال التي ذكرها له القاضي، فقال له القاضي: بدا لي ترك السفر، امض لشأنك، لا أكثر الله في الناس مثل


المصدر :-http://www.bramjnet.com/vb3/showthread.php?t=143232



[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
majed shurafa
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 245
نقاط : 234
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
الموقع : alhamdullah.alafdal.net

مُساهمةموضوع: رد: الناجح والفاشل   الأربعاء مايو 13, 2009 2:28 am

النجاح والفشل في حياة الإنسان كوجهي العملة ،فالنجاح كلمة حلوة لذيذة تنير فينا الأمل والأستمرار يتسابق الناس إليه والكل يبحث ويدافع عنه مقابل الحصول على الملايين من الدنانير بينما هو موجود في داخلنا وفي أيدينا تحقيقه . أما الفشل المرادف لكلمة النجاح فكلمه صعبة مرة المذاق.
الكل يهرب منه فهو يحطم داخلنا الآمال والطموح .والفشل والنجاح ميزانهما الرغبة والتصميم في الوصول إلى الأهداف والأحلام . وأحياناً
يكون النجاح بدايه الفشل والفشل بداية النجاح . فالإنسان يحقق بعضاً من النجاح في عمل أو موضوع ما وقد يفشل في آخر . ولكن سنة الحياة تأمرنا أن نستمر وألا نتوقف مهما فشلنا وبالإصرار على الوصول إلى النجاح قد نصل ، فلا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس . والمقياس الأجتماعي اليوم هو مايحقق من النجاح في العمل والمال والسعادة ، ولكن البعض لن يحصلوا على النجاح أبداً وهم : الكسول في العمل والجبان في الأقدام والمتردد في المواقف الصعبة والإنسان السطحي اللامبالي ، بينما البعض الآخر سوف يحققون النجاح بسهولة وبسرعة وهم الذين يعملون بجهد وإخلاص وضمير قوي وثقة في النفس .. وقال أحدهم إن النجاح ثروة الإنسان في الحياة. وقال آخر النجاح سر السعادة الحقيقية.. وسئل حكيم عن الفاشلين في الحياة فأجاب قائلاً هم الذين لم ينتفعوا بحياتهم وأحبوا النوم كثيراً وطويلاً وأنا أقول إن الفشل زيت قد يشعل في داخلنا الرغبة في النجاح وقد يحرقنا إلى الأبد . والأهم هو أن نتعلم كيف نستفيد من النجاح في تحقيق خصوصياتنا وطموحاتنا وأحلامنا وطاقاتنا المتفجرة في أعماقنا
وأن نأخذ العظة والعبرة والدرس من فشلنا في تحقيق ما لم نستطع تحقيقه .
نعم .... الفشل صخرة قاسية تتحطم عليها آمالنا ونبقى حاطماً مكسوراً منثوراً وإذا فشلنا مرة فلنحاول ونتعلم وهذه المرة باصرار قوي وعزيمة أقوى ، وكم من المخترعين والمكتشفين والعباقرة كانوا في بداية حياتهم فاشلين ولكن بالإصرار والعزيمة والمحاولة أصبحوا أكثر شهرة وأكثر نجاحاً ، فليكن النجاح هو الأمل موصول إلى القمة وهذا قد يكون سهلاً
ولكن الصعب هو عدم السقوط من القمة والسقوط بعد الوصول يعني الهاوية والنهاية..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhamdullah.alafdal.net
nano_20028
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد المساهمات : 19
نقاط : 27
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 04/03/2009
العمر : 26
الموقع : http://raounak.roo7.biz/index.htm

مُساهمةموضوع: رد: الناجح والفاشل   الخميس مايو 14, 2009 3:09 am

مشكور على هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الناجح والفاشل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى معلم الكيمياء _ العقبة :: المكتبة :: ركن الأدب والشعر-
انتقل الى: